/ الثقافة - التعليم والصحة
من اجل تربية اصحاب المواهب الابداعية
في اجهزة التعليم الابتدائي، تستنشط ادارة الحلقات خارج الدرس لتربية التلاميذ كاصحاب المواهب الابداعية ذوي المعارف والمهارات متعددة الجوانب.
تدير مدرسة بيونغ يانغ الابتدائية ال4 الحلقات المتنوعة خارج الدرس بما يتلاءم مع الصفات الموهوبة والشخصية للتلاميذ.





يمكن للتلاميذ في هذه المدرسة ان يختاروا انواع الحلقات بحرية بما يتفق مع ميولهم وصفاتهم الموهوبة.
فتركز المدرسة القوة الكبيرة على تحسين مؤهلات المعلمين حتى يملكوا قدرة الاشراف الرفيعة على الحلقات خارج الدرس.
تقول ري كوم اوك نائبة ناظر المدرسة:
" بذلنا الجهود من اجل تحسين مؤهلاتنا بلا انقطاع فيما نتلقى المحاضرات في كلية بيونغ يانغ للمعلمين وقصر التلاميذ والاطفال والفرق الرياضية واجهزة الابحاث العلمية المختصة ونحصل على الكتب والبرامج ايضا. ونجعل التلاميذ ينضمون الى حلقة اخرى حسب مرامهم وصفاتهم الموهوبة بعد استيعاب مضامين المنهج التعليمي لحلقة سابقة بكاملها، بغية رفع فعالية الحلقات خارج الدرس. "
ترفع المدرسة مستوى ادارة مجمل الحلقات خارج الدرس باستمرار الى جانب تحسين شكل ادارتها باطراد وتلخيص وتقدير احوال نشاطاتها كل اسبوع وتعميم الخبرات الحسنة المحصول عليها في مجرى ادارتها.
فيزداد عدد اصحاب المواهب على مر الايام مع تصاعد حماسة التلاميذ للمشاركة الايجابية في نشاطات الحلقات.
ان نشاطات الحلقات خارج الدرس في هذه المدرسة تنال تقديرا حسنا من اولياء امر التلاميذ وتستلفت انظار المدارس الاخرى ايضا.