/ الاقتصاد - الصناعة
" نعمل ونتعلم بملء رغبتنا بفضل النظام الرائع "
يفتخر مصنع كيم جونغ سوك لغزل الحرير في بيونغ يانغ بازدياد عدد اصحاب التجديد التقني والابتكار بين المشتغلين كل سنة.
يجيب المشتغلون المساهمون في الانتاج بحل عشرات المسائل التقنية بفم واحد لمن يسألونهم عن ذلك السر كالاتي:
- يمكن للجميع ان يصبحوا صاحبا للتجديد التقني والابتكار اذا عزموا على ذلك في بلادنا التي توفر لهم ظروف التعلم بما فيه الكفاية.-



انهم يستوعبون المعارف العلمية والتقنية المتلائمة مع عملهم عن طريق استعمال غرفة نشر العلوم والتكنولوجيا على نحو اعتيادي.
ويدرس الكثيرون منهم منضمين الى نظام التعلم عن بعد ويزداد عدد المتخرجين منه كل عام ويظهر من بينهم غير قليل من اصحاب التجديد التقني والابتكار.
وتوجد من بينهم غير قليل من المشتغلات.
يضم المصنع دار الحضانة ذات ظروف الرعاية الرائعة، الامر الذي يجعل الامهات ذوات الرضع يعملن ويتعلمن دون ادنى قلق.
قبل ايام، سمعت عاملة ان ولدها يمرض، فهرولت الى دار الحضانة التابعة للمصنع بعد ان طلبت من عاملة اخرى عملها. الا انها عادت توا، لان المربيات قد اتخذن تدابير العلاج قبل وصولها الى دار الحضانة.
فعادت الى عملها باطمئنان البال ونفذت الخطة اليومية، وبعد ايام، عرضت مشروع ابتكار يساهم في تحسين جودة المنتجات.
يستكمل المصنع لكل ظروف العمل، فتعمل وتتعلم كثير من المشتغلات ناهيك عنها مع تربية الاولاد.